تطوير تطبيقات الموبايل

دراسة تفصيلية عن تجربة المستخدم لتطبيقات تأجير السيارات

Reading Time: 4 minutes

1
تجربة المستخدم تعد من أهم الامور التي يجب أخذها في عين الاعتبار عند القيام بعمل منتج أو تطبيق جديد، وغالبًا ما يقوم المستخدم بالحكم على التطبيق في المرات الاولى – إن لم تكن في المرة الاولى – من استخدامه للتطبيق، في هذه المقالة سأتحدث عن بعض الخطوات التي يقوم بها مصمم وباحث تجربة المستخدم للوصول إلى الصورة النهائية من التطبيق ليكون جاهزًا للاستخدام.

مجال تأجير السيارات عن طريق الهاتف المحمول يعتبر من أفضل الامثلة لتجربة المستخدم والثورة اللتي صنعتها التطبيقات في تغيير مفاهيم الامان والاستخدام .
قبل ظهور تطبيقات مثل أوبر وكريم كان المستخدم يقوم بالتفكير مليًا  قبل إستخدام هاتفه المحمول ويقوم بحجز سيارة مع شخص غريب ولا يعرفه الا عن طريق تطبيق حيث كانت الفكرة تعتبر منافية لقواعد الامان والسلامة ، أما الان أصبح هذا شيئًا طبيعيًا وهذا يعتبر مثال جيد لقوة تجربة المستخدم وأهميتها في إنشاء أسواق جديدة .

التصميم المتمحور حول المستخدم UCD )User Centered Design )
في كل الدراسات والابحاث عند القيام بتصميم تطبيق جديد أو تعديل أو إضافة ميزة يجب على المصمم أو الباحث التركيز على المستخدم ووضعه دائمًا في المقدمة، الكثير من المصممين قد يقعون في فخ الإعجاب بفكرتهم بشكل مبالغ مما يجعلهم يتجاهلون تمامًا رغبة وإحتياج المستخدم وبالتالي يوفرون تجربة مستخدم سيئة. عندما يكون التصميم مركزًا في البداية على المستخدم نتجنب بذلك أن يكون المنتج المراد تصميمه لا يناسب رغبة المستخدم من الاساس.

في الفقرات التالية سأشرح لكم ببعض التفصيل المراحل التي مررت بها لإنشاء تجربة مستخدم لخدمات تأجير السيارات.

البحث

أول مرحلة من مراحل تصميم تجربة مستخدم هي مرحلة البحث، في هذه المرحلة نهتم أكثر بالمستخدم ومعرفة إحتياجاته عن طريق العديد من الخطوات منها

عمل تخمينات او توقعات لاحتياجات المستخدم في مجال اجرة السيارات وتكون هذه التخمينات مبنية على الإطلاع على التقييمات والمشاكل الموجودة في التطبيقات المتوفرة حاليًا وهل تنعكس هذه المشاكل على السوق المستهدف .أمثلة على هذه التخمينات:

  •  هل الفكرة مقبولة من الاساس ( تأجير سيارة عن طريق تطبيق) ؟
  •  هل يتوقع المستخدم ان الأسعار ستكون أقل من أسعار من الخدمات التقليدية ؟
  •  ما هي الاشياء التي قد تمنع المستخدم من استخدام تطبيق لحجز سيارة اجرة ؟
  •  هل يتوقع المستخدم ان عملية حجز سيارة اجرة من خلال تطبيق ستكون معقدة؟
  •  كم يمكن للمستخدم الانتظار في حالة طلب سيارة اجرة عن طريق تطبيق؟

survey-0

إختيار شرائح مختلفة ومتباينة من المستخدمين المحتملين وعمل استبيان مبني جزئيًا على التخمينات .يتم تحويل التخمينات إلى اسئلة نقوم من خلالها سؤال المستخدمين المحتملين عن توقعاتهم وتجاربهم السابقة وحتى مخاوفهم من الفكرة.

users-0

تحليل النتائج من الاستبيان والقيام بتفنيد التخمينات والتأكد من التوقعات ومن ثم يتم تقسيم المستخدمين لفئات مختلفة. ( User Personas )

تحديد اماكن الالم (Pain Points ) لكل مستخدم بحيث اقوم بالتعرف على كيفية عمل تجربة مستخدم سلسة لكل نوع.

التصاميم الشكبية قليلة التفاصيل (Low-fid Wireframes)
بعد أخذ فكرة عن إحتياج المستخدم لخدمات معينة في التطبيق، يقوم المصمم برسم تصور بسيط عن واجهات التطبيق بدون الاهتمام بالتفاصيل كألوان التصميم والشعار وما الى ذلك والتركيز على الفكرة الاساسية والصورة الكاملة لتجربة المستخدم.غالبًا يتم استخدام الوان اساسية في هذا النوع من التصميم من تدرجات الرمادي، الازرق، او الاسود ( كتجربة شخصية أفضل استخدام اللون الازرق 🙂 )

النموذج المبدئي ( Prototype)

المرحلة الاخيرة من تجربة المستخدم هو إنشاء نموذج تصميمي ذو تفاصيل دقيقة. في الصور التالية

Untitled-1-0
Untitled-1-0

Untitled-1-0

في الواجهات التي تم عملها نرى فائدة عمل دراسة لتجربة المستخدم، قد تكون النتائج بديهية للبعض لكن الوصول اليها بطريقة مدروسة يعد أفضل وأكثر ضمانًا لتجربة مستخدم سلسة وناجحة

في هذا المقال مررنا على بعض أهم النقاط في تجربة المستخدم ولكن المجال يعتبر واسع جدًا وفيه الكثير من الامور التي لم اتطرق لذكرها ليكون المقال ممتعًا ويمكن قرائته ببساطة.

في مقالات اخرى سأتطرق لبعض هذه النقاط بتفصيل أكبر مع ضرب أمثلة مختلفة.

شكرًا جزيلًا 🙂

15
السابق
3 لغات برمجية ستفيدك في دخول عالم أمن المعلومات
التالي
ماهي تقنية الجيل الخامس 5G ؟

6 تعليقات

أضف تعليقا ←

  1. Mohammed Alsaylmi قال:

    جميل جدا ،، و بالامكان الاستعانه ببعض البرامج مثل xd لانشاء تطبيق مرئي قبل البدأ في عملية البرمجيه و من أجل قياس مدى سهولة الواجهات ،، و كما اسلفت المبرمجين المبتدئ يظن بانها كل ما زاد الخيارات في الشاشه كل ما كان تطبيقه قوي و لكن من واقع تجربه اتضح العكس البساطه البساطه في اي تصميم

    1. ياسر القيسي قال:

      صحيح، برنامج adobe xd خيار ممتاز ومجاني للدخول في عالم تجربة المستخدم، الواجهات الموجودة في الدراسة قمت بعملها عن طريق نفس البرنامج 🙂

  2. ابو عبدالرحمن قال:

    بصراحه شي جميل والى الامام يااستاذ ياسر والله يوفقك تجربه جدا جدا جميله .

    1. ياسر القيسي قال:

      شكرًا جزيلًا 🙂

  3. د.حمدي القباطي قال:

    رائع بمعنى الكلمة.. دراسة تفصيلية وتحليلية رائعة جداً ..!!

    1. ياسر القيسي قال:

      شكرًا جزيلًا :). سعيد أن الدراسة نالت إعجابك

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.